موقع أرجوحة
الدورة الرقمية Instagram Facebook YouTube

تطوُّر مهارات الطّفل وِفق نموّ دماغه

يكتسب الطّفل القدراتِ بحيث تُبنى كلّ لاحقةٍ على السّابقة. كما تنمو في كلّ مرحلةٍ عمريّةٍ مهاراتٌ بوتيرةٍ أسرع من غيرها، وِفق بعض الأمثلة التّالية: 

من الحَمْل حتّى الـ7 أشْهُرٍ: 

يُصبح الدّماغ أكثر استعدادًا لتنمية «المهارات الحسّيّة» (في السّمع والنّظر) من حيث قدرة الطّفل على فَهْم الأصوات والصُّوَر الّتي يتلقّاها من بيئته.

من الشّهرين حتّى الـ11 شهر: 

يكون الدّماغ أكثر حساسيّةً للمحفِّزات الّتي تُسهِم في تنمية «مهارة اللّغة والتّواصل» الّتي تُمكِّنه من إعطاء التّسميات للأصوات والصُّوَر، فيُدرِك ما يُقال ويعبِّر بدوره.  

من الـ4 أشْهُرٍ حتّى السّنتين: 

يعمل الدّماغ بشكلٍ مكثَّفٍ على تعزيز «المهارات  المعرفيّة» الّتي تخوِّله تحليل المعلومات المتراكمة واكتساب سلوكيّات ضبط النّفس، احترام الذّات والآخر وحلّ المشاكل…

 

ويستمر النّموّ إلى ما بعد المراحل المذكورة  

https://youtu.be/gUJYVw4ICq4

الكاتب
ورشة الموارد العربيّة