موقع أرجوحة
الدورة الرقمية Instagram Facebook YouTube

تعريف الإباضة وتحديد أوقاتها

 

هل ترغبان في الإنجاب؟ 

"أرجوحة" تقدِّم إليكما المادّة الموجَزة التّالية، من أجل أن تحقّقَ رغبتكما.

تولَد كلّ فتاةٍ مع عددٍ محدَّدٍ من البُوَيْضات؛ ثمّ يبدأ جسدها بإحداث الإباضة، منذ البلوغ. 

تُعرَّف الإباضة على أنّها عمليّةُ تغيُّر الهرمونات داخل المبيض الواحد، كلّ دورة حَيْضٍ، من أجل إطلاق بُوَيْضةٍ واحدةٍ، عادةً. 

وفي حين تتكرَّر الإباضة في اليوم نفسه من كلّ دورةٍ لدى نساءٍ، يصعُب تحديد توقيتها بالنّسبة إلى أُخريات. لكن، من الممكن تتبُّع أعراضها الشّائعة (التّغيُّرات في درجة حرارة الجسم، في عنق الرّحم وإفرازاته) للمساعدة. 

مهمٌّ أن نذكِّرَ هنا أنّ الإباضة تتأثَّر بالتّوتُّر عمومًا، المرض وتغيير الرّوتين اليوميّ.

وإذ تُعَدّ الإباضة الفترة الأكثر خصوبةً في خلال الدّورة. من الممكن أن تتمَّ هذه الأخيرة من دون إباضةٍ أحيانًا، والعكس صحيح (مثل:  في النّهار الـ 40 بعد الولادة). ثمّ غالبًا ما تحدُث الإباضة في منتصف الدّورة، حيث تتراوح مدّتها بين النّساء من 21 إلى 35 يومًا. هكذا، في حال يبلغ متوسّط الدّورة 28 يومًا لدى سيّدةٍ، فإنّ إباضتها تقع  في اليوم الـ 14 تقريبًا. 

عندما لا تُخَصَّب البويضة، تعيش من 12 إلى 24 ساعةً، قبل أن تتحلَّلَ وتمتصَّها بطانة الرحم. 

أمّا الحَمْل، فيحصل بتخصيب حيوانٍ من الرّجل لبُوَيْضةٍ في جسد المرأة، ليأخذَ بعدها انغراس البُوَيْضة المُلقَّحة من 6 أيّامٍ إلى 12 يومًا.

بالإجمال، تبدأ فترة الخصوبة من 5 أيّامٍ  قبل الإباضة إلى اليوم التّالي لحدوثها، حيث ترتفع فرص الحَمْل في خلال الـ 3 أيّام الأخيرة.

إنّ حساب الشّريكَيْن لوقت ممارسة الجنس، أمرٌ أساسٌ في تحقيق الحَمْل.






 

الكاتب
ورشة الموارد العربيّة